وزارة التموين : الصوامع التخزينية للأقماح تصل إلي 3.4 مليون طن

تصريحات الدكتور علي الميصلحي

 أكد وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور علي المصيلحي أن المشروع الوطني للصوامع يأخذ كل الدعم والرعاية من فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي .

وزارة التموين
وزارة التموين

وهذا من أجل تحسين البنية التحتية والسعات التخزينية للقمح والحبوب لضمان الغذاء وحماية الأمن لإنتاج الخبز البلدي المدعوم وكذلك جميع المنتجات القائمة على القمح والدقيق.

وأضاف المصيلحي:

 بلغت السعة التخزينية في عام 2014 ما يقارب 1.2 مليون طن تخزين وبلغ استهلاكنا الشهري من القمح التمويني 800 ألف طن قمح .

أي أن الاحتياطي الاستراتيجي من القمح يمكن تخزينه في صوامع لمدة شهر و اسبوع وباقي كميات القمح كان يخزن في الشون وكذلك الهناجر والشون المطورين وذلك حفاظا على جودة القمح المصري.

وأشار المصيلحي إلى :

أن مدة تخزين القمح في الصوامع تصل إلى عام أو عام ونصف ويتم تخزينه بجودة عالية مع الحفاظ على درجة الرطوبة ودرجة الحرارة حسب الأنظمة الآلية المستخدمة داخل الصومعة. 

وقد وصلت طاقات التخزين حتى الآن إلى قرابة 3.4 مليون طن وتخزين ما يقرب من 4 أشهر ونصف داخل الصوامع .

وحالياً وصل الاحتياطي الاستراتيجي للقمح إلى 5 أشهر في الصوامع وكذلك التخزين في الصوامع التابعة للمطاحن .

وما تم تحقيقه في هذا المجال هو تحول موضوعي في الصوامع سواء في صوامع الموانئ أو غيرها من الصوامع .

وقد بلغ إجمالي الإنتاج من القمح المحلي 9 ملايين طن وتستهلك مصر حوالي 16 مليون طن سنويًا أي أننا وصلنا إلى 55٪ من الاكتفاء الذاتي من القمح ويتم استيراد حوالي 45٪ من الخارج من خلال القطاعين العام والخاص ويتم استيراد حوالي 7 ملايين طن قمح من الخارج.

جاء ذلك خلال تعيين الدكتور علي المصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد.

 واللواء شريف باسيلي رئيس الشركة القابضة للصوامع والتخزين اللواء كمال هاشم رئيس الشركة العامة للصوامع والتخزين وأحمد يوسف نائب رئيس هيئة السلع التموينية.

 وأحمد مهدي مستشار وزير شؤون الرقابة والتوزيع حجر الزاوية لصومعة الحبوب ببورسعيد وهي صومعة معدنية لتفريغ الحبوب والقمح على رصيف العباس داخل ميناء بورسعيد.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

     تابعونا علي اخبار جوجل نيوز




    close