هيئة الانتخابات الليبية ترفض ترشيح نجل القذافي للرئاسة



 كان سيف الإسلام قد حكم عليه بالإعدام من قبل محكمة طرابلس في عام 2017 لجرائم ارتكبت خلال الثورة التي أطاحت بوالده.


أعلنت مفوضية الإنتخابات الليبية، رفضها لترشيح سيف الإسلام القذافي، نجل الدكتاتور الراحل معمر القذافي، لخوض الانتخابات الرئاسية الشهر المقبل.

  

وقالت المفوضية في بيان أن سيف الإسلام، الذي كان مطلوباً من قبل المحكمة الجنائية الدولية بتهمة ارتكاب جرائم حرب، كان من بين 25 مرشحاً رُفضت طلباتهم.

 

وقالت إنها رفضت 25 لأسباب قانونية وكذلك بناء على معلومات من مسؤولين من بينهم المدعي العام وقائد شرطة ورئيس إدارة الجوازات والجنسية.

  

وفي إعلان مفاجئ، أصبح سيف، الذي ظل مكان وجوده سرا لعدة أشهر، أول مرشح من الوزن الثقيل يسجل في السباق الإنتخابي.

   

وكان قد حكم عليه بالإعدام من قبل محكمة في طرابلس عام 2017 لارتكابه جرائم خلال الثورة التي أطاحت بوالده، وبعدها تم العفو عنه من قبل إدارة منافسة في شرق ليبيا.

    

وفي يوليو، خرج من سنوات في الظل وقال لصحيفة نيويورك تايمز إنه يخطط لعودة سياسية.

     

في مقابلة نادرة، قال سيف إنه يريد "استعادة الوحدة المفقودة" في ليبيا بعد عقد من الفوضى.

 

وقالت مفوضية الانتخابات الليبية، الثلاثاء الماضي، أن إجمالي 98 مرشحا ، بينهم امرأتان ، سجلوا أسماءهم لخوض الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر.

  

وتأتي الإنتخابات في الوقت الذي تسعى فيه ليبيا إلى طي صفحة عقد من العنف الذي هز الدولة الغنية بالنفط منذ أن أطاحت إنتفاضة دعمها حلف شمال الأطلسي بالقذافي وقتلته في عام 2011.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

     تابعونا علي اخبار جوجل نيوز




    close