حفر نفق قرب منزل "السفير الفرنسي" لملاحقة مُجرم في تونس

 



كشفت وزارة الداخلية التونسية، اليوم، النقاب عن نفق تم حفره بالقرب من مقر إقامة السفير الفرنسي، للوصول إلى منزل يرتاده متطرف معروف، وذلك في هجوم لمكافحة الإرهاب في تونس.


 ولم يشر بيان الوزارة إلى الغرض من النفق أو ما إذا كان منزل السفير مستهدفاً أيضاً.


 وقالت إن مسؤولي مكافحة الإرهاب والمدعين يحققون، وقالت وزارة الداخلية أن بلاغا نبه الأجهزة الأمنية إلى نشاط مشبوه في المنزل للذي يقع في المرسى، وهي ضاحية ساحلية بالعاصمة التونسية، حيث يقيم السفير الفرنسي أيضا.

 

ولم يذكر بيان الوزارة مدى قرب المنزل من مقر إقامة السفير الفرنسي.


 وقالت الوزارة إن متطرفاً معروفاً كان من بين الأشخاص الذين يترددون على المنزل الذي تم إقتحامه، ولم تذكر ما إذا كانت هناك إعتقالات.


وقالت السفارة الفرنسية إنه ليس لديها تعليق. وساد الهدوء الشارع خارج مقر السفير صباح الاربعاء.

     

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

     تابعونا علي اخبار جوجل نيوز




    close