السفارة السعودية في إثيوبيا تحث مواطنيها على المغادرة في "أقرب فرصة"

 

  


دعت سفارة السعودية في إثيوبيا مواطنيها في البلاد إلى المغادرة فورا يوم الجمعة، وجاء التحذير بعد أن دخلت عدة مجموعات من بينها جبهة تحرير تيجري الشعبية، في صراع مستمر عاماً مع الحكومة.


 وذكرت الجبهة الشعبية لتحرير تيجري أن مقاتليها وصلوا إلى بلدة كيميسي في منطقة أمهارا، على بعد 325 كيلومترا شمال شرق العاصمة أديس أبابا، ويجرون "عمليات مشتركة" مع جيش تحرير أورومو، الذي توقع إمكانية سقوط أديس أبابا في غضون أسابيع.

 

 وقد طلبت السفارة من المواطنين السعوديين المغادرة "في ظل الظروف الراهنة" في إثيوبيا.

 

كما دعا السفير السعودي لدى البلاد المواطنين إلى إتخاذ كافة الاحتياطات والحذر، وحث المواطنون على الإتصال بالسفارة في حالة الطوارئ.


تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

     تابعونا علي اخبار جوجل نيوز




    close