ولي العهد يؤكد التزام السعودية بتعزيز إستقرار "أسواق الطاقة العالمية"




أكد ولي العهد السعودي التزام المملكة بتعزيز إستقرار أسواق الطاقة العالمية في ضوء توافر التقنيات الآمنة لإدارة وتقليل انبعاثات الكربون.

في إتصال هاتفي مع رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، ناقش ولي العهد "الأمير محمد بن سلمان" أيضاً القضايا ذات الإهتمام المشترك.


 وأشاد جونسون بتعهد المملكة بخفض انبعاثاتها الكربونية إلى صافي صفر بحلول عام 2060، وجهودها للتخلص من الوقود الأحفوري أثناء المكالمة.


 وقال مكتب رئيس الوزراء أن الزعيمين "ناقشا أهمية إحراز تقدم في المفاوضات في الأيام الأخيرة من COP26، بما في ذلك وضع اللمسات الأخيرة على العناصر البارزة في كتاب قواعد باريس".


 وقال جونسون "إن جميع البلدان بحاجة إلى الجلوس على طاولة المفاوضات بطموح متزايد، إذا أردنا الحفاظ على هدف الحد من ظاهرة الاحتباس الحراري إلى 1.5 درجة مئوية على قيد الحياة".


في وقت سابق، قال وزير الطاقة السعودي الأمير" عبد العزيز بن سلمان آل سعود" أن السعودية تريد أن تصبح أكبر مُصدر للهيدروجين في العالم.


 وأضاف الوزير أنه للوصول إلى ذلك الهدف تعتزم المملكة العربية السعودية، إنتاج وتصدير ما يصل إلى ٤ ملايين طن من الهيدروجين وذلك بحلول عام ٢٠٣٠

 

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

     تابعونا علي اخبار جوجل نيوز




    close